انطلاق فعالية ” بسمة أمل رغم الحصار ” في أول أيام عيد الفطر في بيت سحم

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

انطلقت اليوم الجمعة أول أيام عيد الفطر السعيد فعالية ” بسمة أمل رغم الحصار ” في بلدة بيت سحم جنوب دمشق بالتعاون بين تجمع ربيع ثورة ومؤسسة عدالة وجمعية أهل سوريا الكرام SRT.
وشملت الفعاليّة تجهيز الأراجيح وألعاب ساحة العيد التي استوعبت حوالي 350 طفلاً، فيما تم استيعاب حوالي 200 طفل مع بعض الأمهات ضمن قاعة مجهّزة بشاشة عرض بروجكتر، حيث تم عرض فيلم قصير عن الحصار، لتنطلق بعدها فعاليات ترفيهية مختلفة من مسابقات والقاء بعض الآيات القرآنية والأناشيد الثورية وأغاني الاطفال من قبل البنين والبنات.
كما تم توزيع الهدايا المتنوعة الأحجام على الفائزين بالإضافة لكل الأطفال الحاضرين، مع تقديم المأكولات والحلويات في محاولة لإدخال البهجة والسرور إلى نفوس أطفالنا في الجنوب الدمشقي المحاصر.
وتستمر الفعالية يوم غد مع عدة نشاطات جديدة، حيث يشارك فريق متخصص بالدعم النفسي في تقديم عروض لأطفال بلدة بيت سحم وبقية أحياء وبلدات جنوب دمشق المحاصر.