تظاهرة تضامنية مع الغوطة جابت بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم

نظّم تجمع ربيع ثورة اليوم الخميس تظاهرة ً تضامنيةً مع الغوطة الشرقية الصامدة، والتي تتعرّض مدنها كدوما وحرستا وسقبا وعربين وكفربطنا وغيرها إلى إبادةٍ جماعيةٍ منذ نحو أسبوعين على أيدي قوات النظام الأسدي المجرم.
وانطلقت التظاهرة في تمام الساعة الخامسة والنصف عصراً من دوار السياسية في بلدة يلدا، وجاب نحو 100 متظاهر بلدتي يلدا وببيلا وصولاً إلى آخر طريق الشراقي في بلدة بيت سحم.
وصدحت حناجر المتظاهرين بهتافات الحرية وإسقاط النظام، وبأخرى تضامنية مع صمود الغوطة الشرقية والزبداني وداريا وجوبر، ومنها ” الموت الموت الموت ولا المذّلة ” ” يا دوما حنا معاكي للموت ” ” يلعن روحك يا حافظ “.
ورفع المتظاهرون لافتة قماشية بطول 1.5 متر وعرض 3 أمتار، كتب عليها بعض أسماء شهداء مجازر الغوطة الشرقية من تاريخ 16-8-2015 وحتى 24-8-2015، كما ورفعوا لافتات أعلام الثورة السورية ورايات التوحيد، والعديد من صور شهداء مجازر الغوطة، بالإضافة إلى لافتات مكتوب عليها عبارات داعمة لصمود ثوار وأهل الغوطة في وجه آلة القتل الأسدية، ولافتات أخرى تحثّ فصائل جنوب دمشق على نبذ الخلاف والتوحّد.
واختتمت التظاهرة بقراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء الغوطة الشرقية والزبداني وداريا وكل شهداء سوريا الذين ارتقوا على أيدي نظام الإجرام الأسدي.

ربيع ثورة

تجمع ثوري في جنوب دمشق