تقرير مصور يوثق مشروع فلترة المياه في بلدة ببيلا

لجأ أحد سكان بلدة ببيلا بعد منع تنظيم داعش عبور صهاريج المياه الصالحة للشرب من حيي القدم والعسالي عبر مخيم اليرموك إلى بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم المكتظّة بالسكان إلى إنشاء مصنع صغير يتم من خلاله فلترة مياه الآبار لتنقيتها وتصفيتها، ومن ثم بيعها إلى أهالي المنطقة بأسعار مقبولة، وتمكن أهمية هذا المشروع في كونه حلاً بديلاً لمياه الشرب بعد تفشّي وباء الحمى التيفية واليرقان وأمراض أخرى ناجمة عن استعمال المياه غير الصالحة للشرب وقلة النظافة.

تقرير مصور يوئق مشروع فلترة المياه في بلدة ببيلا.