رابطة ثوار جنوب دمشق تحيي الذِّكرى السادسة للثَّورة السورية في جنوب دمشق المحاصر..

نظَّمت “رابطة ثوار جنوب دمشق” حفلاً ثورياً بمناسبة الذكرى السادسة لانطلاقة الثورة السورية في بلدة يلدا جنوب العاصمة دمشق بعد عصر اليوم، وذلك تأكيداً على استمرار الثورة السورية حتى إسقاط النظام ونيل الحرية والكرامة.

وحضر الحفل أكثر من مئتي شخص من مختلف الفعاليات المدنية والقوى العسكرية، وبدأ الحفل بكلمةٍ افتتاحية ألقاها أحد أعضاء الرابطة، تلاها عرض برومو “ست سنوات على انطلاقة الثورة السورية” من إنتاج تجمع ربيع ثورة.

تلا ذلك أغنية جديدة قدمّتها فرقة صدى الحرية بعنوان “ثورتنا صرلا سنين” إضافة إلى عدد من الأغاني الثورية منها “ما شافو الشمس من سنين”.. و”جنّة جنّة جنّة.. جنّة يا وطنا”.

بعدها قدّم المكتب التعليمي في بلدة بيت سحم مسرحية بعنوان “سيدي القاضي” نفذها عدد من الأطفال الصغار، كما وشارك عدد من أطفال مخيم اليرموك بمسرحية من إعداد مركز وتد للتدريب والتنمية تحت عنوان ” “Tell me why.

وزينت صالة الحفل بأعلام الثورة وبمعرضِ صورٍ لعدد من الشهداء ومظاهرات جنوب دمشق، إضافة إلى صور تذكر بالمجازر التي ارتكبتها قوات الأسد بحق المدنيين.

ورفعت لافتة قماشية كبيرة كتب عليها “الشعب يريد إسقاط النظام”. بالإضافة إلى لافتات ورقية كتب عليها “الثورة فكر والفكر لا يموت” و”لا تيأسوا فنيل الحرية والعدالة يحتاج إلى بذل الغالي والنفيس” و “ست سنين وعلى درب النصر مكملين” و “Our Revolution is still continuous” و “Assad and ISIS are two faces for one coin”.

واختتمت الفعالية بمجموعة من الأغاني الثوريّة والهتافات من قبل الحضور في تأكيد من أحرار جنوب دمشق على المضي في الثورة السوريّة حتّى النصر.

#ربيع_ثورة

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 

ربيع ثورة

تجمع ثوري في جنوب دمشق