شهداء بالجملة في مجازر متتالية بأرياف دير الزور

ارتقى 14 مدنياً وأصيب العشرات بجروح فجر اليوم، إثر غارات جوية من طائرات حربية يُعتقد أنها روسية على مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي.

وارتكبت الطائرات الروسية والسورية مجزرة يوم أمس، راح ضحيتها أكثر من 22 مدنياً معظمهم أطفال ونساء في بلدتي “الطوب والبوليل” بريف دير الزور الشرقي.

فيما ارتقى أول من أمس السبت 33 مدنياً في قصف جوي من طائرات حربية روسية وأُخرى للتحالف الدولي استهدفت قرى وبلدات ريف دير الزور الشرقي، وتشهد تلك المناطق حركة نزوح كبيرة باتجاه البادية ومناطق أكثر أمناً هرباً من حمم الطائرات التي تتساقط على المدنيين.

ربيع ثورة

تجمع ثوري في جنوب دمشق