شهيد وجرحى بينهم أطفال في قصف صاروخي على الغوطة الشرقية

استشهد الشاب “أحمد حمادة” وأصيب عدد من المدنيين بجروح بينهم أطفال، إثر سقوط قذائف مدفعية من قوات الأسد على مدينة مسرابا صباح اليوم، كما أصيب عدد من المدنيين بجروح جراء سقوط عشرة صواريخ تحوي قنابل عنقودية محرمة دولياً إضافة لقذائف المدفعية على بلدتي أوتايا والشيفونية في الغوطة الشرقية.

وجرت اشتباكات عنيفة بين جيش الإسلام وقوات الأسد صباح اليوم، على جبهة حوش الضواهرة بالغوطة الشرقية في محاولة متكررة من قوات الأسد التقدم على تلك الجبهة، تزامن ذلك مع استهداف البلدة بعدة صواريخ “فيل” وقذائف المدفعية الثقيلة.

فيما أعلن جيش الإسلام عن إعطاب دبابة  T72 لقوات الأسد بمضاد دروع، أثناء التصدي لقوات الأسد على جبهة حوش الضواهرة.

ربيع ثورة

تجمع ثوري في جنوب دمشق