قوات الأسد تُكثِّف قصفها على بلدة عين ترما وحي جوبر الدمشقي

لليوم الثالث على التوالي تُحاول قوات الأسد اقتحام جبهات حي جوبر الدمشقي وبلدة عين ترما مدعومة بعشرات الجنود والآليات الثقيلة، وسط قصف صاروخي ومدفعي عنيف يستهدف تلك المنطقة.

في حين تمكن فيلق الرحمن من صد تلك المحاولات، وكبَّد الفيلق قوات الأسد خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد، وتمكن الفيلق مساء أمس من إعطاب جرافة عسكرية مصفحة وعربة شيلكا على جبهة عين ترما.

وارتقى يوم أمس “علي خرزوم” وأُصيب عدد من المدنيين بجروح، جراء قصفٍ مدفعي من قوات الأسد على مدينة حرستا في الغوطة الشرقية.

ربيع ثورة

تجمع ثوري في جنوب دمشق