مقتل ستة عناصر لقوات الأسد وميليشيا حزب الله اللبناني في درعا

أعلنت غرفة عمليات “البنيان المرصوص” مساء أمس عن تمكنها من قتل عدة عناصر لقوات الأسد وميليشيا حزب الله اللبناني، في درعا المحطة ومخيم درعا بالجنوب السوري.

وذكرت غرفة العمليات أن أربعة عناصر قتلوا على الأقل، إثر استهداف كاميرا حرارية مع طاقمها قرب المجمع الحكومي القديم في درعا، إضافة لقتل عنصرين من قوات الأسد أحدهما قناص في إحدى النقاط المتقدمة بسوق درعا، إثر استهدافهما من أحد قناصي الثوار.

وأضافت ” الغرفة” أنها استهدفت تركس أثناء قيامه برفع سواتر وتحصين نقاط متقدمة لقوات الأسد على جبهة مخيم درعا، كما استهدفت غرفة مراقبة لميليشيا حزب الله وأخرجتها عن الخدمة بشكل كامل.

وتشهد مدينة درعا حالة من الهدوء النسبي بعد اتفاق خفض التصعيد في تموز/ يوليو من العام الفائت، تخلله عدة خروقات من قوات الأسد باستهداف المدينة بقذائف المدفعية والهاون.

ربيع ثورة

تجمع ثوري في جنوب دمشق

اترك رد